لا يوجد مكان آمن في سوريا؛ بيان مشترك حول قرار الحكومة الدنماركية اعادة لاجئين سوريين

المركز السوري للاعلام وحرية التعبير مع مجموعة من منظمات المجتمع المدني السورية، يصدرون بيانا حول قرار الحكومة الدنماركية في رفض تمديد تصاريح الاقامة المؤقتة الممنوحة للسوريين، والضغط على ترحيل الافراد الذين يرفضون العودة في حجزهم وخسارة مخصصات المعونة الممنوحة لهم.

إن الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها الحكومة الدنماركية مقلقة. وضع اللاجئين السوريين في خطر من خلال إلغاء أو رفض تمديد تصاريح الإقامة يشكّل سابقة خطيرة للبلدان الأخرى. تناشد المنظمات الموقعة على البيان بلدان المجتمع الدولي أن تنظر في واجبها الإنساني.

لقراءة البيان من هنا:

View Fullscreen