باص الحرية يبدأ رحلته

أطلقت عائلات المعتقلين والمختفين قسريا باص الحرية الذي بدأ رحلته من لندن. حتى دمشق، سيقف الباص أمام المحكمة وستعلن العائلات: لا اعتقال ولا اختفاء قسري في سوريا بعد الْيَوْم.

باص الحرية سيحمل معه دقات قلوب الأمهات التي تنتظر، وشوق الآباء الذين لم يفقدوا الأمل. سيكلل بمحبة الأزواج والزوجات والأطفال الذين لا يزالون ينتظرون عودة الحبيب المنتظر.

سيمر الباص خلال رحلته بمدن حول العالم، ومن كل مكان سيجمع الباص تضامن شعوب العالم التي لا تقبل الظلم. الشعوب التي احتضنت عائلات المعتقلين والمختفين قسريا، سترفع معهم الصوت لحرية المعتقلين والمختفين قسريا.

بدنا ياهم.. بدنا الكل.