زيارة مناصرة إلى باريس وخطوة جديدة نحو العدالة

رابطة عائلات قيصر

زيارة مناصرة إلى باريس وخطوة جديدة نحو العدالة

٩ ـ ١٥ أيلول/سبتمبر ٢٠١٨

قام وفد من رابطة عائلات قيصر بالتعاون مع المركز السوري للإعلام وحرية التعبير، مركز توثيق الانتهاكات في سوريا والفدرالية الدولية لحقوق الإنسان بزيارة مناصرة مكثفة إلى باريس من ٩ إلى ١٥ أيلول/سبتمبر ٢٠١٨.

بدأ الإعداد لهذه الزيارة منذ عدة شهور بهدف ضمان عقد لقاءات مع أعلى مستوى من صناع القرار في السلطات الفرنسية. رصدت عدة أهداف ورسائل مناصرة أساسية ليطرحها وفد الرابطة برفقة ممثلي المركز السوري للإعلام وحرية التعبير ومركز توثيق الانتهاكات والفدرالية الدولية لحقوق الإنسان خلال تلك الاجتماعات. وتتلخص تلك الأهداف والرسائل فيما يلي:

  1. التعريف بالرابطة وأهدافها وما تمثله كصوت للآلاف من عائلات الضحايا الذين ظهروا في صور قيصر وغيرهم من ضحايا الاعتقال التعسفي، التعذيب والاختفاء القسري.
  2. مطالبة السلطات القضائية الفرنسية بتسريع التحقيقات الجارية بملف قيصر كونه يمثل واحداً من أهم وأوضح الأدلة على ما ترتكبه السلطات السورية في معتقلاته من تعذيب ومعاملة مهينة ولا إنسانية وقتل خارج إطار القانون.
  3. عرض استعداد الرابطة للتعاون مع السلطات القضائية الفرنسية في أي مجال يرمي إلى دعم ملف التحقيق والتقدم به.
  4. مطالبة السلطات الفرنسية ذات الشأن باعتبار إعادة النظر بالقوانين المحلية الفرنسية التي تحد من صلاحية مبدأ الاختصاص العالمي في محاسبة مرتكبي جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية.
  5. الضغط لجهة إبقاء ملف محاربة حصانة كل من يثبت ارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في سوريا على رأس أولويات السلطات الفرنسية على المستويين الدبلوماسي والسياسي.
  6. استهداف الإعلام الفرنسي من خلال الضحايا أنفسهم وعائلاتهم لإطلاع الرأي العام الفرنسي على ما تمثله الرابطة وعلى أهمية إبقاء ملفات التعذيب والاختفاء القسري في قمة اهتماماته.
  7. مطالبة السلطات الفرنسية بإيلاء الاهتمام الكامل لظاهرة لوائح الموت وشهادات الوفاة التي يصدرها النظام والتحذير من مغبة التقليل من شأن هذه الممارسة وضرورة قطع الطريق أمام السلطات السورية  في محاولته التهرب من مسؤوليته المباشرة عن مقتل الآلاف في أقبية التعذيب.

برنامج الزيارة:

ـ الإثنين ١٠ أيلول/سبتمبر ٢٠١٨:

اجتمع وفد رابطة عائلات قيصر والمركز السوري للإعلام وحرية التعبير ومركز توثيق الانتهاكات مطولاً بفريق العمل في الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان حيث تمت مناقشة آليات العمل والتعاون في مجال المقاضاة، منها ما هو قائم حالياً وما يمكن القيام به في المستقبل باعتبار الرابطة شريكاً أساسياً في الفترة القادمة. كما اطلع وفد الرابطة على أنشطة الفدرالية لجهة المناصرة على كافة المستويات وتم نقاش دور الرابطة في هذا المجال خلال هذه الزيارة وفي المستقبل.

وفد رابطة عائلات قيصر والمركز السوري للإعلام وحرية التعبير ومركز توثيق الانتهاكات في اجتماع مع فريق عمل الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان

وفد رابطة عائلات قيصر والمركز السوري للإعلام وحرية التعبير ومركز توثيق الانتهاكات في اجتماع مع فريق عمل الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان

ـ الثلاثاء ١١ أيلول/سبتمبر ٢٠١٨:

التقى الوفد بمنظمة Traces (آثار) المتخصصة في مجالات تقديم الدعم النفسي والاجتماعي لضحايا العنف السياسي والمنخرطين في مجالات المقاضاة ضد مرتكبي جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية. عبّر وفد الرابطة عن إدراكه لحاجة كل العائلات والضحايا لهذه الخدمات بالإضافة إلى الحاجة لامتلاك المهارات الأساسية للتعامل مع الأطراف المتضررة الأخرى لجهة مراعاة الحالة النفسية والاجتماعية. تم الاتفاق على التخطيط معاً لبرنامج متكامل يشمل تقديم خدمات الدعم النفسي لأعضاء الرابطة بالإضافة إلى تدريب مكثف وتطوير شبكة علاقات تستطيع الرابطة والمركز السوري ومركز توثيق الانتهاكات من خلالهما امتلاك تلك المهارات بالإضافة إلى توفر الشركاء لإحالة حالات أخرى حسب الحاجة.

بعد الظهر، تم استقبال الوفد في قصر الرئاسة الفرنسية/الإليزيه، حيث عقد اجتماع مع مستشارة الرئيس الفرنسي لشؤون شمال أفريقيا والشرق الأوسط، نائب المستشار الدبلوماسي للرئيس الفرنسي، ونائب مدير مكتب الشرق الأوسط في وزارة الشؤون الأوروبية والخارجية الفرنسية. أبدى ممثلو الإليزيه اهتماماً فريداً من نوعه باللقاء لأول مرة مباشرة بالضحايا وعائلاتهم، واستمعوا لمطالب الوفد وتم الاتفاق على مواصلة التواصل المباشر بالإضافة إلى بعض الحيثيات المحددة ليتم التواصل وتبادل الأفكار والمعلومات بشأنها خاصة في سياق السياسات الفرنسية الخارجية على صعيد محاربة الحصانة والهروب من العقاب.اجتماع مع مستشارة الرئيس الفرنسي لشؤون شمال أفريقيا والشرق الأوسط،

التحضير لزيارة قصر الرئاسة الفرنسية / الإيليزيه.

ـ الأربعاء ١٢ أيلول/سبتمبر ٢٠١٨:

التقى الوفد في مقر محكمة باريس الرئيسية مكتب الادعاء العام الخاص بجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية ممثلاً برئيسة الوحدة ونائب المدعي العام وفريق التحقيق الذي يعمل بشكل خاص على ملف قيصر. قدمت الرابطة نفسها وأهدافها واستمع الوفد إلى ما يمكن لمكتب وحدة جرائم الحرب مشاركته معهم فيما يتعلق بسير التحقيقات. وعبر المسؤولون في الوحدة عن ارتياحهم واهتمامهم في مواصلة التواصل والتعاون مع الرابطة بشكل مباشر ومكثف خدمة لملف التحقيق.

كما زار الوفد وزارة الشؤون الأوروبية والخارجية الفرنسية والتقى بسفير الوزارة لحقوق الإنسان ومجموعة من معاونيه ومسؤولي بعض الدوائر في الوزارة ومنها دائرة الشؤون الإنسانية وحقوق الإنسان ودائرة حرية التعبير والمعتقد. عرض الوفد مطالبه وأهدافه مع التركيز على ملف لوائح الموت وشهادات الوفاة. عبر المسؤولون في الوزارة عن سعادتهم باللقاء مع الرابطة مباشرة وعن مدى الفائدة التي يمكن تحقيقها من خلال التواصل البناء معها في سبيل تعزيز سياسة الوزارة في مجال محاربة الإفلات من العقاب والدفع باتجاه إبقاء ملف حقوق الإنسان كأولوية للسياسة الخارجية الفرنسية.

ـ الخميس ١٣ أيلول/سبتمبر ٢٠١٨

استقبلت المستشارة الدبلوماسية لوزيرة العدل الفرنسية الوفد في وزارة العدل واستمعت إلى ملخص حول اللقاءات التي تم عقدها. كما قام الوفد بتجديد عرض رسائله ومطالبه التي لاقت اهتماماً وتجاوباً من مستشارة الوزيرة.

أمام وزارة العدل بعد اللقاء مع المستشارة الدبلوماسية لوزيرة العدل الفرنسية

ـ الجمعة ١٤ أيلول/سبتمبر ٢٠١٨:

أمضى وفد الرابطة يوماً طويلاً من اللقاءات الصحافية مع مجموعة من الصحافيين والإعلاميين يمثلون وسائل الإعلام التالية:

France Inter
Europe 1
Le Monde
Libération

بالإضافة إلى صحافي آخر مستقل يعمل لصالح بعض الصحف الفرنسية.

خلال اللقاء مع France Inter

سيتم نشر الأعمال التي تغطي هذه اللقاءات تباعاً.

غادر الوفد باريس يوم السبت ١٥ أيلول/سبتمبر ٢٠١٨ ليبدأ العمل فوراً على التحضير لزيارة جنيف المرتقبة في ٢٤ من نفس الشهر.

Calendar

<< أكتوبر 2018 >>
ااااااا
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4
footerlogo

Calendar

<< أكتوبر 2018 >>
ااااااا
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31 1 2 3 4

جميع الحقوق محفوظة 2018 SCM ©