المركز السوري للإعلام وحرية التعبير يُطلق دراسة في خطاب الكراهية والتحريض على العنف في الإعلام السوري

مُلخص الدراسة:

أطلق (المركز السوري للإعلام وحرية التعبير) في النصف الثاني من العام 2017 مشروع “مرصد خطاب الكراهية والتحريض على العنف”، بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، وذلك لرصد محتوى وسائل الإعلام السورية عن طريق مجموعة من الصحفيين السوريين المدربين كراصدين، لتقييم مدى استخدام خطاب الكراهية والتحريض على العنف في الإعلام السوري وفق دراسة منهجية.

اعتمدت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي والمنهج المقارن للوصول إلى النتائج، كما استخدمت أسلوب العينة الحصصية لاختيار(24) وسيلة إعلام تمثل مجتمع البحث المكون من وسائل الإعلام السورية بمختلف أنماطها (مقروء، مرئي، مسموع)، وعلى اختلاف توجهاتها السياسية (موالية، معارضة، كردية). وتمثلت أداة البحث في استمارة إلكترونية للرصد تم تصميمها وفقاً لمتطلباته، ومعالجتها برمجياً بناءً على طبيعة وسائل الإعلام بمختلف أنماطها، حيث تم تخصيص استمارة لرصد كل نمط إعلامي، وبعد انتهاء عملية الرصد جرت مراجعة الاستمارات من قبل فريق متخصص، وذلك للتأكد من كلمات وعبارات الكراهية والسياق الذي وردت فيه، وبنتيجة المراجعة تم اعتماد (3258) استمارة موزعة على الشكل التالي: (1962) استمارة للإعلام المقروء، (654) للإعلام المرئي، (642) للإعلام المسموع.

View Fullscreen