وثيقة إعلان مبادئ صادرة عن مجموعة من منظمات المجتمع المدني والمنظمات النسوية والناشطات والناشطين

بتاريخ 21 أب 2021

انطلاقا من التردّي المتفاقم في أوضاع النساء السوريات، حيث يتنامى التمييز ضّدهن وحرمانهن من حقوقهن في التنمية والعمل والتعليم، ومن الحقوق المدنية وحق منح الجنسية لأطفالهنّ، ويُقصَين من المشاركة الفاعلة في الشأن العام، ومراكز/مواقع صنع القرار، إضافة لارتفاع وتائر العنف ضدّهن بجميع أشكاله، بما فيها العنف الجسدي والنفسي والجنسي والاقتصادي والقانوني، واستخدامهن كوسيلة حربٍ من قبل جميع قوى الأمر الواقع وكل أطراف الصراع في سوريا، في استمرار لواقع ظالم كرّسته منذ عقود سلطات الاستبداد السياسي والديني. ونظراً لانتشار ضروبٍ من الخطاب التحريضي المضلِّل الذي يعادي حقوق النساء، ويقلل من أهمية العمل المدني ودوره الإنساني والاجتماعي والقانوني والتوعوي في المجتمع، عقدت مجموعة من منظمات المجتمع المدني والمنظمات النسوية والناشطات والناشطين، لقاءً تشاورياً (عبر الانترنت) في 21 أب 2021، بدعوة من اللوبي النسوي السوري، وأصدرت وثيقة مشتركة.

للاطلاع على الوثيقة من هنا:

View Fullscreen